1big

أساسيات الطب الشرقي

$20.00

In Stock

Posted in .

Oriental Medicine أساسيات الطب الشرقي

إن مفهوم العلاج الطبي بصفته الحاضرة – كمفهوم يشمل الاختصاصيين، والمستشفيات الضخمة والموضوعية التي لا تتأثر بالمشاعر الشخصية، ومعالجات عصر الفضاء – هو مفهوم أصبح خاضعاً للحصار منذ بضعة عقود زمنية. فهناك انزعاج يتنامى، يغذيه العقل وترعاه الغريزة؛ ومفاده أن ممارسات العناية الصحية المعاصرة تخطئ الهدف: إذ إنها تحدث من الضرر أكثر مما يحدثه المرض نفسه؛ فضلاً عن أن القليل جداً من المرضى يبلون فعلاً من مرضهم، ويستعيدون حالة نشاطهم السابق، بعد إتمام العلاج. ولذلك يتعمق الشعور بالحاجة الماسة إلى بديل للعلاج الطبي التدخلي؛ كما يزداد النقاش أكثر فأكثر حول هذا الموضوع من قبل الناس العاديين والاختصاصيين المتمهنين على السواء.

وفكرة المرض نفسها تخضع اليوم كذلك لتعديل مماثل. فصورة الأفراد البريئين الذين يقعون فرائس للقوى الخارجية المتقلبة وحتى الحاقدة، تمسي بسرعة شيئا من الماضي. وقد دل البحث العلمي والحس المشترك على أن حالتنا الصحية مرتبطة بالخيارات التي ننتقبها يومياً. فقضايا التغذية والتمرين، والتدخين وشرب الكحول، والعلاقات الشخصية، والبيت والبيئات الطبيعية، وما شاكلها من القضايا العديدة، ثم الاعتراف بها اليوم كمفاتيح ليس للصحة وطول العمر فحسب، بل لنوعية حياة المرء الفعلية.

ويدعم الجزء الأول من هذا الكتاب هذه المحاولة في معاودة التقويم، بتقديم أرضية نظرية لمقاربة علاجية تختلف اختلافاً كبيراً عن العلاج المألوف. فيبدأ بالمبادئ المميزة للطب التقليدي والشرقي، ثم ينتقل إلى استكشاف طاقة “تشي” بعمق: وهي مفهوم بعيد الأثر، يقدر له أن يقضي على نظرة المجتمع التقليدية إلى الحياة والمصير على أساس بعد واحد. وبعد ذلك، يعالج هذا الجزء موضوع نظام الطاقة الإنساني، إذ يتحدد تركيزنا على اعتبارات الكينونة الصالحة. وينتهي الفصل الأخير من هذا الجزء بمراجعة تقنيات التشخيص التي تعتبر النواتج الطبيعية الصادرة عن النظرة إلى ما وراء الطبيعة (بقضاء مع النظرة التحليلية إلى العالم)، مطبقة ليس على العلاج فحسب، بل على الوقاية والنماء الشخصي أيضاً.

لكننا نحذرك أيها القارئ الكريم، من أن هذا التفكير القديم جداً لا يمكنك احتجازه ببساطة ضمن مفهوم الصحة الجسدية، أو حتى ضمن القضايا الأكثر اتساعاً التي تتناول الخير الفردي والسعادة الفردية، إذ إنه مرتبط ارتباطاً وثيقاً رافقنا الآن لنقم معاً باستكشاف الطب “الُكِّلي”: تلك الفلسفة التي صاغها أسلافنا الأقدمون قبل أجيال عديدة.
المحتويات
الفصل الأول
الطب الشرقي: نظرة إجمالية
الفيزياء الطبيعية وما وراء الطبيعة
النظرة الحديثة والتقليدية
قاعدة الطب الشرقي
متى وأين بدأ الطب الشرقي؟
خمسة مبادئ للطب الشرقي

التوجه الكلي – لا التوجه التحليلي:
التوجه الروحي – لا التوجه المادي:
التوجه نحو الأسباب – لا الأعراض:
التوجه الحدسي، لا المفهومي:
التوجه العلمي، لا النظري:
الشرق والغرب
الفصل الثاني: تشي مصدر الحياة
تعريف التشي
المادي والروحي
تشي في المجتمعات التقليدية
تشي في العلاج الشفائي
الذات في بلاد الشرق وبلاد الغرب
طاقة تشي في الجسم
الجسم الكوكب
قوى السماء والأرض
في الجسم البشري
الذكر والأنثى
نمطان من تشي
مشكلات بشأن تشي
الفصل الثالث: دورات الطاقة
ين ويانغ
في العالم الغربي
تراث مشترك
أباطرة الصين الثلاثة
التعاليم القديمة
ين ويانغ في الجسم
تحولات خمسة
أمثلة تطبيقية
الانفعالات، والعقل والروح
دورات الطاقة
الدورة المنظمة
الفصل الرابع: مسارات الطاقة ونقاطها
مسارات الطاقة
مسارات الطاقة في الجنين
مسارات الطاقة لين ويانغ
أزواج مسارات الطاقة
مجرى تدفق الطاقة
منشأ مسارات الطاقة
نقاط الطاقة
نقطة “يو” و “بو”
نقطة “سي” و “جين” و “غو”
نقطة التحولات الخمس
أهمية الأسماء
الفصل الخامس: التشخيص
هدف التشخيص
طرائق التشخيص
التشخيص بالنظر
التشخيص بالسمع
التشخيص باللمس
التشخيص بالنبض
التشخيص باللسان
التشخيص بواسطة مسار الطاقة
قيمة التشخيص التقليدي

Reviews

There are no reviews yet, would you like to submit yours?

Be the first to review “أساسيات الطب الشرقي”